بغداد تنتظر من الجزائر موقفا واضحا!

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 12 سبتمبر 2018 - 9:56 مساءً
بغداد تنتظر من الجزائر موقفا واضحا!

قال وزير الخارجية العراقي، إبراهيم الجعفري، إن علاقات بلاده مع الجزائر يجب أن تتكسر على أسوارها كافة محاولات الإساءة.
وذكر الوزير، حسب ما نقلته وكالة “سبوتنيك الروسية”، الأربعاء، أن بلاده تنتظر موقفا واضحا من الجزائر، مشيرا إلى أن العلاقات الثنائية بين البلدين يجب أن تبتعد عن كافة أشكال الإساءة، وذلك خلال لقاء صحفي بمقر السفارة العراقية بالقاهرة.
وأضاف الجعفري: “ننتظر رسالة وموقفا واضحا من الجزائر”، مضيفا أن “العلاقات العراقية الجزائرية يجب أن تتكسر عليها كافة محاولات الإساءة”، ولم يحدد مسؤول الخارجية العراقية، الرسائل الواجب ان تبعث بها الجزائر لبلاده.
واستدعت وزارة الخارجية العراقية، الاثنين الماضي، السفير الجزائري في بغداد، وذلك على خلفية الأحداث التي شهدتها مباراة لكرة القدم بين نادي القوة الجوية العراقي واتحاد العاصمة الجزائري والتي أقيمت في الجزائر، الأحد الماضي، ضمن منافسات بطولة الأندية العربية.
وهتفت جماهير فريق اتحاد العاصمة الجزائرية “الله أكبر.. صدام حسين” عندما كانت النتيجة تشير إلى تقدم أصحاب الأرض بهدفين، ما أثار غضب الضيوف الذين قرروا الانسحاب من المباراة التي تجري في إطار البطولة العربية، وتوجه السفير العراقي في الجزائر إلى غرف تغيير ملابس الفريق لإقناعهم بالعودة للملعب وإكمال المباراة، لكن دون جدوى.
وبعدها قررت قنوات عراقية مقاطعة كل ما يتصل بدولة الجزائر من أحداث، ولوح رئيس الاتحاد العراقي لكرة القدم، عبد الخالق مسعود، بالاستقالة من منصبه كنائب لرئيس الاتحاد العربي، فضلا عن انسحاب الأندية العراقية من البطولة العربية في حال لم يتخذ الاتحاد العربي قرارا “يعيد احترام الكرة العراقية”.
ويُفترض أن “الأزمة” بين الجزائر وبغداد، قد طويت، بعد اللقاء الذي جمع وزيري الخارجية عبد القادر مساهل وابراهيم الجعفري|، في القاهرة، أول أمس، حيث أشاد المسؤولان بـ”عمق العلاقات التاريخية بين البلدين الشقيقين”، كما وجه الوزير العراقي دعوة لمساهل لزيارة بغداد، مشيرا الى ان هذا الأخير أعرب عن ترحيبه بهذه الدعوة “تعزيزا للعلاقات المتميزة القائمة بين البلدين والتي ليس بإمكان أي شيء المساس بها وبالتالي غلق الطريق أمام كل من يحاول تعكير صفو هذه العلاقات”.
وقبل هذا، قدم رئيس للجنة الأولمبية الجزائرية، مصطفى بيراف، اعتذاراته للعراق، فيما أكد وزير الشباب والرياضة محمد حطاب، أن “التصرف المعزول” الذي حدث لا يمكن أبدا له أن يؤثر على عمق العلاقات التاريخية والقوية بين البلدين.

المصدر - الشروق
رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة setifis الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.